معالم سياحية سعودية مذهلة وشبه منسية

26

فبراير

معالم سياحية سعودية مذهلة وشبه منسية

مقالات 388 مشاهدات 0 تعليقات

 

للسياحة أوجه عدّة ومحطات هامّة قد لا يسعنا المضيّ عنها سريعاً دون التوقّ والتمعّن والنظر في جمالها سواء كانت من ضمن السياحة الداخلية أم الخارجية التي تتطلب حجز تذاكر طيران والسفر إليها.

لكن ما لا يعرفه الكثير منّا هو أن المملكة العربية السعودية بعدد من مدنها وأماكنها تشكّل معالماً سياحية أكثر من رائعة، حيث تتجسد الحضارات وتتنوّع المشاهد أمام السائح الذي يعتقد بأن هذه الدولة لا تصلح إلا للسياحة الدينية. وبهذا يهرع السعوديون والخليجيون خاصة في الصيف للسفر إلى أوروبا لقضاء إجازاتهم، تاركين خلفهم إرثاً سياحياً يتمثّل في شواطئ البحر الأحمر والخليج العربي والجبال الماطرة وغيرها.

لربما أن الإعلام والتسويق لا يفي المناطق تالية الذكر حقّها لتكون وجهة سياحية سعودية خليجية من الدرجة الأولى:

  • منطقة عسير

تقع جنوب غرب المملكة وفيها تنوّع تضاريسي كبير، حيث الجبال الشاهقة والسهول المنبسطة والسواحل البحرية والمباني التراثية والقصور والقلاع التاريجية، وبإندماجها معاً تشكّل لوحة ساحرة بألوانها الطبيعية وشموخ مبانيها التي تتحدث عن تاريخ عريق.

في عسير تجد سوق السودة الشعبية حيث توجد المنتجات القديمة والطبيعية، ومدينة أبها “عروس الجنوب” ومملكة الجبال المكسوّة بالضباب والمليئة بالمعالم الأثرية، وجبال السراة ومنطقة تهامة الساحلية وغيرها من التضاريس المذهلة.

  • منطقة الباحة

تقع هذه المنطقة في الجنوب الغربي وفيها نخبة من أجمل وأفضل المصائف السعودية. تعجّ بالشواهد التاريخية والآثار والمدرجات الزراعية القديمة، إضافة إلى الأودية والأنهار والغابات كغابة رغدان التي تمّ تزويدها بوحدات سكنية منفصلة ليتمتّع الزائر بالمناظر الخلّابة مع أرقى التجهيزات والخدمات الفندقية ذات المستوى العالي.

  • شاطئ نصف القمر

أفضل الواجهات البحرية لمدينتي الخبر والدمام وفي منطقة الخليج ككل، وتقع شرق المملكة، وتعد سواحلها الأكثرطولاً حيث يبلغ طولها 700 كلم. وسُميت بذلك بسبب الشكل المنحني للشاطئ الذي يشبه نصف القمر، ثم يقابلها الكثبان الرملية الرائعة للمارسة هواية التزلج على الرمال والتزليج بالسيارات، فضلاص عن أنها تضّم عدداً من مدن الألعاب والخليج الذي يعتبر من أفضل أماكن السباحة.

  • شواطئ جدة

أشهر الشواطئ التي تقع على ساحل البحر الأحمر التي تقع غرب السعودية وتستقطب عدداً كبيراً من الغواصين الأجانب إليها، وهنالك الشاطئ النائي الذي يعتبر ملاذاً للباحثين عن الهدوء والاستلقاء فوق الرمال والاستمتاع بأشعة الشمس. كذلك يوجد شرم أبحر بطول 10 كلم، وهو منفذ بحري طبيعي داخل اليابسة تنتشر على ضفتيه  المطاعم والمنتجعات الفخمة، فضلاص عن كونه مرسى لليخوت والقوارب.

  • مدائن صالح

موقع تاريخي يسطذر التاريخ ويجسّد التراث السعودي بامتياز، وتقع على بُعد 22 كم من محافظة العُلا، وتحتل موقعاً استراتيجياً على الطريق الذي يربط جنوب الجزيرة العربية ببلاد الرافدين وبلاد الشام ومصر.

هذه المدائن تُسمى أيضاً بـ “مدينة الحجر” وتم تسجيلها كأول موقع في المملكة يُضم إلى قائمة مواقع التراث العالمي لدى اليونسكو عام 2008.

ولا بدّ من التنويه أخيراً إلى أهمية التركيز على التسويق لهذه المواقع السياحية المميزة إعلامياً، حتى تأخذ حقها كونها إرث لا مثيل له؛ فالسياحية الخليجية ليست تتمثل فقط في السياحة في دبي على سبيل المثال بل هنالك أماكن رائعة تستحق تسليط الضوء عليها أيضاً.

أكتب تعليق